إبراهيموفيتش: برشلونة سيرفع الكأس في مدريد

elmaliki_86
العالمية
إبراهيموفيتش: برشلونة سيرفع الكأس في مدريد

المهاجم السويدي يبدي تفاؤله إزاء المواجهة الحاسمة في كامب نو ضد فريقه السابق، ويؤكد بقاءه مع الكاتالونيين للنهاية

562558 6983795 317 238 - سبورناظور

أعرب المهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفيتش عن ثقته من قدرة فريقه الإسباني برشلونة على الوصول إلى نهائي دوري أبطال أوروبا على حساب فريقه السابق إنتر الإيطالي الأربعاء بملعب “كامب نو”.

 

واثق من التأهل

وقال إبراهيموفيتش لصحيفة موندو ديبورتيفو الإسبانية الاثنين: “الأجواء داخل الفريق وبين اللاعبين تسودها عقلية تبحث عن الفوز أمام إنتر، نحن نتشاطر فيما بيننا روح بها الكثير من القتال والثقة بالنفس ذهنياً نحن في أفضل حالة يمكن أن نستعد بها لمباراة بهذا الحجم”.

وتابع: “أنا واثق من فوزنا وتأهلنا للعب نهائي مدريد، وواثق في نفسي وفي فريقي”.

ويسعى المهاجم الدولي السويدي إلى التأهل إلى أول نهائي له على الإطلاق لنهائي دوري أبطال أوروبا، وذلك على حساب فريقه السابق إنتر ميلان، ولكن على “إبرا” تعويض خسارة الثلاثاء الماضي في مباراة الذهاب 1-3، وهي الخسارة الأثقل للفريق على مدار 19 شهراً الأخيرة.

 

ثمانية أهداف في آخر مباراتين

ويعتقد إبراهيموفيتش – 28 عاماً – أن مفتاح التأهل بالنسبة لفريقه يكمن في تطبيق أسلوب لعبه المميز والخاص بقوله: “لا يجب أن نقع في فخ خشونة لاعبي إنتر البدني، برشلونة يتوجب عليه تقديم كرته المعروف بها، أن يراهن على أسلوبه الخاص، لقد خسرنا مباراة الذهاب لأننا تخلينا عن هذا الأسلوب، وليس لأن إنتر لعب مباراة أفضل، ولكن بالنسبة لي الهزيمة 1 – 3 هي مثل الهزيمة بهدف نظيف”.

وأضاف في نبرة متفائلة: “أحرزنا أربعة أهداف أمام شتوتغارت على أرضنا في الدور الثاني ، ومثلهم أمام أرسنال في ربع النهائي، نحن فريق معتاد على إحراز أهداف كثيرة، وهي الميزة التي تكفينا لحجز تذكرة المباراة النهائية، كما نعول كثيراً على مساندة جمهورنا، أعتقد أن سيكون 50% من قوتنا الأربعاء المقبل”.

وخاض زلاتان أول مباراة كاملة له السبت منذ أكثر من ثلاثة أسابيع بعد عودته من الإصابة، وذلك أمام ضيفه خيريز، متمكناً من قيادة فريقه للفوز، محرزاً الهدف الثالث، وصنع الهدف الثاني لزميله الفرنسي تيرى هنري.

 

اللعب في البيرنابيو

ويعتبر المهاجم السويدي أنه بحاجة إلى مزيد من الوقت للتعافي حتى تكتمل حالته البدنية والفنية بقوله: “لقد تعرضت للإصابة في أسوأ وقت ممكن، لقد كنت في أفضل حالاتي البدنية والذهنية، مازلت حتى الآن أفتقد لإيقاع المباريات، ولكن مشاركتي الكاملة أمام خيريز أشعرتني بأني أفضل قليلاً”.

وأضاف المهاجم الذي سجل 21 هدفاً في 37 مباراة لعبها مع فريقه هذا الموسم: “لقد منعتني الإصابة من اللعب في البيرنابيو أما الريال في الليغا قبل أسبوعين، ولكني أريد أن أعود مجدداً هناك يوم 22 مايو للعب نهائي دوري الأبطال، أنا جاهز لتقديم أفضل ما عندي من الدقيقة الأولى حتى الدقيقة الأخيرة للعب هذا النهائي”.

 

مع برشلونة للنهاية

وختم زلاتان الفائز في موسمه الأول مع برشلونة بألقاب كأس العالم للأندية وكأسي السوبر الإسباني والأوروبي حواره الخاص بالحديث عن مستقبله في برشلونة بقوله: “بعد 10 أشهر من تواجدي في برشلونة أنا أقرب للاعبيه، ليس فقط فنياً ولكن شخصياً أيضاً، ليس هناك لاعب أهم من الأخر رغم عدد النجوم الكبير الذي يحويه هذا الفريق، هذا الفريق مثالي بالنسبة لي”.

وأضاف: “أنا لن أرحل، سأكمل عقدي حتى النهاية، و ما يقوله وكيلي عن هذا الأمر هو رأيه الشخصي فقط، بالنسبة لي أنا أشعر براحة كبيرة في برشلونة”.

من خالد يوسف

 

الاخبار العاجلة