البشير في ندوة صحفية للمكتب المسير للفتح : خزينة الفريق فارغة ،و أهل الناظور يفتقدون الوعي الرياضي ،بينما اعضاء من المكتب متقاعسون

ADILO
المحلية
البشير في ندوة صحفية للمكتب المسير للفتح : خزينة الفريق فارغة ،و أهل الناظور يفتقدون الوعي الرياضي ،بينما اعضاء من المكتب متقاعسون

نظم المكتب المسير لفريق الفتح الرياضي الناظوري ، اليوم الثلاثاء بالملعب البلدي بالناظور، لقاء تواصليا حول حصيلة مرحلة الذهاب من بطولة القسم الوطني الثاني ، و التي انهاها الفريق في الرتبة الثانية.

وقد اعتبر رئيس الفتح ،محمد الرمضاني ،في كلمة افتتاحية الوضع الذي يعيشه فريقه و الرياضة الناظورية بالمر و الباعث على الأسف الشديد ، بفعل تضافر مجموعة من العوامل التي أثرت بشكل كبير على مستوى الممارسة الرياضية ، وعلى رأسها افتقاد آهل الناظور للوعي الرياضي ، و الإرادة لتطوير الفعل الرياضي بالإقليم ، على العكس تماما لما هو عليه الوضع في باقي أقاليم المملكة التي تتوفر على فرق تلعب على أعلى المستويات ، مما يثبت بالملموس أن إجماعا حصل حول وأد  الممارسة الرياضية ، ومنحها حقها من الاستثمار ، بالإضافة إلى غياب البنية التحتية المتمثلة أساسا في ملعب يليق بسمعة الإقليم ، والجمهور الرياضي بصفة عامة .غير انه ، يضيف البشير ، و بالرغم من كل هذه الاكراهات ، استطاع الفتح الرياضي الناظوري تحقيق نتائج ايجابية خلال الشطر الاول من البطولة ، بفعل المجهود الذي يبذله المكتب المسير، و الإدارة التقنية ، واللاعبين ، جعلته يحتل الرتبة الثانية مع مقابلة ناقصة ضد نهضة مارتيل .

وقال البشير أن بعض أعضاء المكتب يساهمون بدورهم في تعميق جراح الفريق، بتقاعسهم في اداء مهمتهم الجمعوية على احسن وده ، وذلك بغيابهم التام عن المشاركة في تحمل هموم الفريق ، بحيث لا يكاد يرى لهم اثر،  وحملهم المسؤولية ، كما أن هناك بعض الأعضاء لا يؤدون انخراطهم .مضيفا انه ورغم هذا وذاك فان الفريق هو مسؤولية الجميع لأنه يمثل إقليما بأكمله ، وليس فريق المكتب المسير فقط  الذي يشتغل حاليا بثلاثة عناصر فقط ، هي التي تحمل هموم الفريق على عاتقها .

وحمل البشير مسؤولية الوضعية المادية الكارثية التي يعيشها الفريق في الوقت الراهن للمكتب المسير،  و ابناء الفريق ، متحاشيا تحميل هذه المسؤولية للسلطات المحلية ، رغم ان دورها يبقى شاخصا للعيان ، وخصوصا ما يرتبط بالبنية التحتية التي تعد الأضعف على الإطلاق وطنيا.

وبعد ذلك عرج البشير على الحديث عن الحصيلة المالية للمرحلة الأولى حيث قال ان المقبلات ال 13 التي لعبها الفريق كلفت ميزانيته ما مجموعه 557 الف درهم ، بينما حدد مداخيل الفريق في 400 الف درهم ، مما خلف عجزا بقيمة 157 الف درهم .

وقد تشكلت المداخيل بمساهمة الجامعة بمبلغ 150 الف درهم ، و المجلس الاقليمي ب 60 الف درهم ، و المجلس البلدي ب 40 الف درهم ، و المنخرطون ب 42,500 درهم ، و مداخيل الملعب ب12 الف درهم ، و المساهمين ب 55 الف درهم ، و منحة البنك الشعبي ب 20 الف درهم .

وقد اعتبر البشير مساهمة المؤسسات المحلية هزيلة للغاية ، سيما منحة المجلس البلدي التي اعتبرها الاضعف على المستوى الوطني ، مما يتطلب ايجاد موارد قارة للفريق ، عن طريق تفعيل سياسية الاحتضان ، “حتى نصل الى انتهاج نمطا واقعيا في التسيير بعيد عن نظام السعاية الذي ينهجه الفريق حاليا ، و الذي لا يضمن الاستمرارية  .

أما الكاتب العام عبد السلام كونيدي فاعتبر حصيلة الشطر الاول من البطولة ايجابية للغاية ، حيث لعب الفريق 16 مقابلة ، فاز في 8 و تعادل في 5 ، بينما انهزم في ثلاث مناسبات ، واعتبر الهزئم الثلاث جاءت إما عن طريق أخطاء تحكيمية ، او من جراء تحامل واضح من قبل أصحاب البذلة السوداء ، مضيفا ان هزيمة الفتح امام النادي القصري تعد مجزرة حقيقية في حق الفريق ؟،عازيا ذلك إلى عمليات البيع و الشراء التي تحدث في المقابلات .

وقال عبد كونيدي أن المكتب المسير كان له طموح كبير منذ بداية الموسم في إعادة هيكلة الفريق من اجل مسايرة المستجدات التي تخطط لها الجامعة ، و المتمثل في نهج نظام الاحتراف ، وذلك بإنشاء مدرسة خاصة بالفريق ، و نادي خاص بالفتح ، غير أن الاكراهات المادية، و غياب فضاءات الممارسة الكروية ، حالت دون إنزال هذه المشاريع على ارض الواقع.

وقال الكاتب العام ان المكتب اتصل بمختلف الجهات بحثا عن الدعم المادي ، من سلطة محلية ، والمؤسسات الاقتصادية المتواجدة في الإقليم ، و ممثلي الأمة في البرلمان ، لكن لا احد استجاب لنداءاتنا .

وفي الوقت الذي وجه فيه الكوندي عبد السلام اتهامات لاذعة لمكتب فريق الهلال الرياضي الناظوري ، على خلفية ما اعتبره قرصنة وتهريبا لفريق كامل من الفئات الصغرى إلى الهلال من قبل المدرب جمال الباكوري .اختار رئيس الفريق اتهام المدرب فقط لكونه تلاعب بأبناء الناظوريين ، بينما قال ان الهلال لا يتحمل اية مسؤولية .

وفي الأخير قال البشير أن صندوق الفريق فارغ في الوقت الراهن ، في انتظار ما ستجود به الأيام القادمة ، مع التأكيد ان الفريق مدين للاعبين بمنح وأجرة مبارتين

 

f11 - سبورناظور

f12 - سبورناظورf10 - سبورناظورf9 - سبورناظورf8 - سبورناظورf7 - سبورناظورf6 - سبورناظورf5 - سبورناظورf4 - سبورناظورf3 - سبورناظورf2 - سبورناظورf1 - سبورناظورf18 - سبورناظورf16 - سبورناظورf15 - سبورناظورf14 - سبورناظورf13 - سبورناظور

 

الاخبار العاجلة