بطولة القسم الثاني في دورتها 23

zarioh2010
المحليةالوطنية
بطولة القسم الثاني في دورتها 23

ر. الحسيمة ــ ت. أيت ملول: صدارة الملوليين في خطر

ن. المكناسي ــ م. وجدة: قمة على أنقاض ذكريات الزمن الجميل

هي دورة أكيد ستعرف مجموعة من المتغيرات أكان على مستوى طابور المقدمة أو المؤخرة باعتبار المباريات القوية التي ستعرفها هذه الدورة، حيث تنتظر المتصدر اتحاد أيت ملول رحلة ملغومة إلى الحسيمة لمواجهة الرجاء وفي مباراة قوية يستقبل النادي المكناسي خصمه مولودية وجدة، أما اتحاد الخميسات فيستقبل يوسفية برشيد، حوار مشوق آخر عندما يحل اتحاد الـمحمدية ضيفا على جمعية سلا فيما يصطدم الجريحين اتحاد تمارة واتحاد الفقيه بنصالح في مواجهة لا تقبل أنصاف الحلول.

ر.الحسيمة ــ ت. أيت ملول

أضاع المتصدر اتحاد أيت ملول 43 نقطة فرصة الاستقبال عندما اكتفى بالتعادل على أرضه أمام جاره شباب هوارة ما جعل مطارديه النادي المكناسي واتحاد الخميسات يقلصان الفارق، لذلك يدرك الفريق الملولي حجم المطاردة التي تنتظره وبالتالي فهو يجد نفسه مجبرا بالعودة بنتيجة إيجابية في الرحلة الملغومة التي تنتظره أمام رجاء الحسيمة صاحب المركز 13 برصيد 23 نقطة والساعي إلى الهروب من المنطقة المكهربة، حيث يدرك هو الآخر ضرورة الفوز في مواجهة قوية تعد بالشيء الكثير.

ش. المحمدية ــ سطاد

هي إحدى قمم المؤخرة بين جريحين يسعيان لمبارحة منطقة الخطر، شباب المحمدية تلقى خسارة أخرى في الجولة الماضية دقت ناقوس الخطر بعد أن أصبح يحتل المركز 16 برصيد 21 نقطة، لذلك سيدخل المباراة بشعار الفوز لا غير بعد أن أدى فاتورة نتائجه السلبية منذ انطلاق الموسم، على أن سطاد صاحب المركز 11 بـ 25 نقطة سيدخل المباراة منتشيا بالفوز الثمين الذي حققه خارج الأرض في الدورة السابقة  ويمني النفس في تسجيل نتيجة إيجابية حتى وهو يلعب للمرة الثانية على التوالي خارج أرضه.

ن. المكناسي ــ م. وجدة

هي مواجهة قوية تعود بنا إلى زمن مواجهات الفريقين في القسم الأول، النادي المكناسي المزهو بفوزه الأخير خارج الأرض سيضع كافة أسلحته من أجل الفوز ومواصلة مساره الجيد هذا الموسم إذ يحتل المركز الثاني 41 نقطة، أكيد أن عين الكوديم على الصدارة، إذ في حالة فوزه وتعثر اتحاد أيت ملول بالحسيمة فإنه سينقض على الزعامة، بالمقابل فالفريق الوجدي السادس بـ 34 نقطة لن يكون صيدا سهلا بالملعب الشرفي وهو المزهو بفوزه الأخير والساعي إلى الاقتراب أكثر من المقدمة.

ي. برشيد ــ ت. الخميسات

أكيد أنها مباراة تعد بالشيء الكثير بين فريقين يطمحان إلى الصعود أكثر نحو المقدمة، اتحاد الخميسات صاحب المركز الثالث بأربعين نقطة سجل فوزين متتالين ويمني النفس في الرفع من رصيده خاصة في ظل المنافسة الشرسة التي يعرفها طابور المقدمة، نفس الهاجس يراود يوسفية برشيد صاحب المركز الخامس بـ 34 نقطة والذي يسعى إلى استغلال عاملي الأرض والجمهور وانتزاع النقاط الثلاث، علما أن الفريق الحريزي سجل على أرضه سبعة انتصارات وثلاثة تعادلات وهزيمة واحدة، حصيلة تؤكد أن يوسفية برشيد يبقى قويا على أرضه.

ج. سلا ــ ت. المحمدية

سجل فريق جمعية سلا ثلاثة انتصارات متتالية جعلته يغادر المركز الأخير ويصعد إلى المركز 14 برصيد 22 نقطة ويؤكد عزمه على المنافسة بقوة من أجل الانفلات من النزول إلى الهواة، مواجهة قوية أخرى تنتظره أمام اتحاد المحمدية صاحب المركز الرابع برصيد 36 نقطة والساعي إلى الاستمرار في حصد النتائج الإيجابية، ذلك أن أي نتيجة إيجابية إلا وستقربه أكثر نحو المقدمة، لكن قد تكون كلمة أخرى للسلاويين الذين لن يرضوا بنتيجة سلبية على أرضهم في مباراة تبقى مفتوحة على جميع الاحتمالات.

ر. البرنوصي ــ الراسينغ

الديربي البيضاوي يعد بالشيء الكثير نظير وضعية كل طرف، الرشاد البرنوصي صاحب المركز التاسع برصيد 27 نقطة وجد نفسه يتراجع بعد أن حصد في الفترة الأخيرة نتائج غير مستقرة والظاهر أن أي نتيجة سلبية ستقربه أكثر إلى متاهة حسابات المؤخرة، الراسينغ  12 برصيد 24 نقطة هو الآخر يعيش نفس المطب ومطالب الآخر بعدم السقوط في نتيجة سلبية في التقارب الذي تعرفه أندية المؤخرة، الحوار البيضاوي يبدو مغريا ويعد بكل أنواع التشويق والندية.

هـ. الناظور ــ ت. البيضاوي

دفعت الخسارة التي مني بها هلال الناظور في الدورة الماضية إلى تمركزه في الصف ما قبل الأخير برصيد 21 نقطة، ترتيب يؤكد أن الفريق الناظوري يسير في طريق غير آمن ويتطلب منه جهدا مضاعفا، لذلك لن يكون أمامه من خيار سوى الفوز في هذه لمواجهة وإن كان سيستقبل خارج قواعده بالملعب الشرفي بوجدة ما قد يزيد من متاعبه، خاصة أن الضيف لن يكون سوى الاتحاد البيضاوي صاحب المركز الثامن برصيد 29 نقطة.

ش. هوارة ــ ت. طنجة

بدأ اتحاد طنجة نوعا ما يستعيد توازنه بعد أن صعد إلى المركز العاشر بـ 27 نقطة مؤكدا جهوده الحثيثة من أجل تفادي النزول إلى قسم الهواة، ومع ذلك فإن فارس البوغاز يبقى بحاجة إلى مزيد من النتائج الإيجابية للهروب أكثر من طابور المؤخرة ولو أن مواجهته المقبلة لن تكون سهلة عندما تقوده لمنازلة شباب هوارة السابع بـ 31 نقطة وأحد الأندية التي سجلت نتائج إيجابية لذلك سيحاول الفريق الهواري تكريس هذه النتائج و لما لا الاقتراب أكثر إلى طابور المقدمة.

ت. تمارة ــ ت. ف. بنصالح

دفعت الخسارة التي مني بها اتحاد تمارة أمام جمعية سلا إلى تذيل الترتيب بعشرين نقطة كمؤشر أن أحوال الفريق لا تبشر بخير، والظاهر أن عودته إلى الملعب بحلته الجديدة وعشبه الاصطناعي لم تكن موفقة لذلك يمني النفس أن تكون المباراة الثانية على التوالي التي سيجري داخل ملعبه ناجحة عندما يستقبل أحد الأندية التي تعيش نفس المتاعب، إذ يحتل اتحاد الفقيه بنصالح المركز 15 برصيد 22 نقطة ما يؤكد أن المباراة ستعرف كل أنواع الإثارة والتشويق.


البرنامج:

السبت 26 فبراير 2011

بسلا: ملعب أبو بكر عمار: ج. سلا ــ ت. المحمدية

بالبيضاء: ملعب البرنوصي: ر. البرنوصي ــ الراسينغ

ببرشيد: الملعب البلدي: ي. برشيد ــ ت. الخميسات

بالمحمدية: ش. المحمدية ــ سطاد

بتمارة: الملعب البلدي: ت. تمارة ــ ت. ف. بنصالح

بالحسيمة: ملعب العرصي: ر. الحسيمة ــ ت. أيت ملول

الأحد 27 فبراير 2011

بمكناس: الملعب الشرفي: ن. المكناسي ــ م. وجدة

بوجدة: الملعب الشرفي: هـ. الناظور ــ ت. البيضاوي

بالدشيرة: الملعب البلدي: ش. هوارة ــ ت. طنجة

DSC 6338 copy - سبورناظور

الاخبار العاجلة