بلاتر – ال 6+5 و البرشا

ADILO
أعمدة الرأي
بلاتر – ال 6+5 و البرشا

 

   الفريدو ريلانو

سيكون بلاتر برفقة زاباتيرو يوم الإثنين القادم حيث سيقدم مشروع قانون يفرض على الفرق أن تلعب بستة لاعبين من نفس البلد و خمسة لاعبين أجانب. أرى أنه من الصعب حالياً تطبيق هذا القانون الذي يعد ضربة لحرية السوق و حرية تنقل اللاعبين.

بالتأكيد أن النية طيبة و هي أنتقوم الأندية بالعمل أكثر على تحسين اللاعبين القادمين من فرق الفئات السنيةالصغيرة و بالتالي اعطاء فرص أكبر لللاعبين الصغار و الحد من شراء هؤلاء اللاعبينمن الأندية الأجنبية. بالرغم من ذلك، فان هذا القانون سينعكس سلبياً على الأنديةالتي تعتمد على شراء لاعبين جاهزين، السوء في ذلك هو عامل الوقت و ليس جودةاللاعبين الشباب. البرشا هو مثال حي ، ان هذا الفريق يلعب في كل مباراة بتشكيلة 6+5. اللاعبين القادمين من الفئات السنية الصغرى على مستوى عالي و تم الاعتناء بهمبشكل جيد خلال السنوات الماضية مما سمح لهذا النادي بصنع فريق بجانب أنه الأفضلحالياً، فهو ايضاً يكلف النادي أقل مما تدفعه الأندية الأخرى التي تصبوا للفوزببطولة أبطال أوروبا كما فعل هو. يمكن لنا أن نشاهد كيف أن ريال مدريد الذي أهملالفرق الصغرى في النادي أصبح يصرف و يصرف من أجل الوصول إلى الفريق المثالي الذيإلى الآن لا ظهور له. المثير في البرشا أنه يفوز بهذه التشكيلة (6+5) وهو يفوزبالطريقة التي تأمل كل الفرق أن تفوز بها، والمثير أن هذا الفريق لم يعتمد على شراءاللاعبين من أجل تحقيق ذلك. صحيح أن برشلونة يشتري لاعبين ولكنه فقط يشتري اللاعبينالذين لم يصنعهم في الداخل. إن هذا الأساس يثبت نفسه و يعطي تفوق أخلاقي ايضاً. هذاالبرشا يثبت أن الصناعة أفضل من الشراء. و بالرغم من أني لا أقول أن هذا قانون ثابت ، ولكني أرى أن برشلونة هو مثال يستحق الدراسة و التأمل.   

 

"نقلا عن صحيفة الاس الاسبانية"

 

الاخبار العاجلة