صدمة. الساحر البرازيلي رونالدينيو يبتعد عن اللعب في المغرب

benamar
العالمية
صدمة. الساحر البرازيلي رونالدينيو يبتعد عن اللعب في المغرب
فاز أوليمبيا باراجواي بهدفين دون رد على ضيفه أتلتيكو مينيرو البرازيلي، في لقاء الذهاب لنهائي كأس ليبرتادوريس لكرة القدم، ليقترب من حسم لقب البطولة الأهم على مستوى الأندية في أمريكا الجنوبية.
وبهدفي الأوروجوائي أليخاندرو سيلفا (ق22) وويلسون بيتوني في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع، حسم أوليمبيا موقعة أسونسيون، أمس الأربعاء، على ملعب (ديفنسوريس ديل تشاكو) أمام نحو 32 ألف متفرج.
وسيطر رفاق النجم المخضرم رونالدينيو على ثلث الساعة الأولى من اللقاء، إلا أن معطيات المباراة تغيرت تماما بعد الهدف الأول لأصحاب الأرض.
ومن المقرر أن يقام لقاء الإياب، يوم 24 من الشهر الجاري، بمدينة بيلو هوريزونتي البرازيلية.
وطرد حكم اللقاء ريتشاردسون مدافع أتلتيكو مينيرو في الوقت بدل الضائع للإنذار الثاني، ليحرم اللاعب من خوض لقاء الإياب.
ويخوض أوليمبيا نهائي البطولة للمرة السابعة في تاريخه، والأولى منذ 11 عاما، بحثا عن اللقب الرابع بعد أعوام 1979 و1990 و2002، فيما يواجه مينيرو جولة الحسم لكأس ليبرتادوريس للمرة الأولى في تاريخه.
وسيتأهل الفريق المتوج باللقب للمشاركة في النسخة العاشرة من بطولة كأس العالم للأندية، التي ستقام خلال الفترة من التاسع إلى 19 من دجنبر 2013 بالمغرب للمرة الأولى.
tyy
الاخبار العاجلة