في الجمع العام لفريق الإتحاد الإسلامي الوجدي ، إجمالي العجز والديون العالقة بلغ 121 مليون سنتيم

zarioh2010
الجهوية
في الجمع العام لفريق الإتحاد الإسلامي الوجدي ، إجمالي العجز والديون العالقة بلغ 121 مليون سنتيم

في أجواء هادئة وبسيطة عقد فريق الإتحاد الإسلامي الوجدي لكرة القدم الذي يمارس بالقسم الوطني الثاني للنخبة جمعه العام السنوي العادي بحضور العديد من الفاعلين الرياضيين من منخرطين وأنصار ومساندين .

 وقد تميز الجمع الذي دام زهاء ساعة واحدة والذي احتضنت أشغاله قاعة الندوات بفضاء تكوين وتنشيط النسيج الجمعوي بتلاوة التقريرين الأدبي والمالي من قبل الدكتورعبد الحكيم الصفراوي قبل الإنتقال إلى مناقشتهما والمصادقة عليهما حيث استعرض التقريرالأدبي حصيلة مسار الفريق في موسم العودة إلى القسم الثاني وما حققه من نتائج على مستوى مختلف الفئات بينها فئة الكبار والتي تمثلت في 10 انتصارات و6 تعادلات و14 هزيمة حصدها مع الإطار الوطني سعيد الصديقي الذي خلف بعد شهر واحد المدرب الجزائري مصطفى بسكري مقابل حصوله على 36 نقطة ليحتل بذلك المركز الثامن ضمن سلم الترتيب العام  حيث كان الهدف المسطر هو ضمان الفريق لمقعده في ذات القسم.

وجاء التقرير المالي حافلا بالأرقام والدلالات المترجمة بكل شفافية وووضوح للوضعية المالية التي عاشها الفريق والتي كان سندها بامتياز وبكثيرمن السخاء والتضحية  أيضا رئيس الفريق بلقاسم مير إلى جانب مساهمين وداعمين أوفياء من المكتب المسير ومن خارجه وهكذا بلغت مداخيل الفريق 003636005 درهم مقابل مصاريف بلغت 504208029 درهم بعجز بلغ 50572024 درهم إلى جانب ديون عالقة مبلغها 00646951 درهم ليصل إجمالي المبلغ 501218975 درهم مع الإشارة إلى أن رئيس الفريق بلقاسم مير دائن للفريق من ماله الخاص ب 81 مليون سنتيم ، 38 مليون عن موسم  ( 11 / 12 )  و 43 مليون عن موسم ( 12/ 13 ) ليتفرغ الجمع بعد ذلك إلى معالجة النقطة الأخيرة في جدول أعماله والمتعلقة بتعويض الثلث الخارج وهي مهمة أنيطت صلاحيتها برئيس الفريق ، هذا ونظرا لإنشغال الرئيس وسفرياته المرتقبة خارج أرض الوطن بحكم عمله فقد أسند رسميا وبتشاورمع أعضاء المكتب المسير إدارة شؤون الفريق أثناء غيابه الإضطراري إلى كل من الأستاذين محمد زين وجمال كعواشي مؤكدا في كلمة مؤثرة له أن فريق الإتحاد الإسلامي الوجدي بشموخه وتواريخه المضيئة يسكن دواخله وهواجسه وأنه سيظل داعما ومساندا له حاثا على ضرورة الإنفتاح والتعاون والتكاثف مع كل الفعاليات الصادقة والغيورة من أجل النهوض بالكرة في هذه الربوع التي تزخر بكفاءات وطاقات هي في حاجة إلى الإهتمام والرعاية .

 م . ح . الزروقي

OUJ111OUJ1OUJ11

الاخبار العاجلة