مورينيو: عقوبة يويفا وسام على صدري

elmaliki_86
العالمية
مورينيو: عقوبة يويفا وسام على صدري

المدرب البرتغالي للفريق الملكي يوجه سهامه تجاه الاتحاد الأوروبي ويقحم جدته في القضية ويرفض لوم أي من لاعبيه في الهزيمة الكبيرة أمام برشلونة.

zzzz1 - سبورناظور

مدريد – أعرب البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لنادي ريال مدريد الأسباني لكرة القدم الجمعة عن فخره بتعرضه للعقوبة بالإيقاف لمدة مباراة من جانب الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا)، الأمر الذي وصفه بأنه يراه “كميدالية“.

ووجه مورينيو سهامه تجاه اليويفا بعد العقوبة، التي صدرت بحقه بسبب مطالبته لاعبيه سيرخيو راموس وتشابي ألونسو خلال مباراة أياكس أمستردام الهولندي في دوري أبطال أوروبا بالحصول على بطاقة حمراء.

وضمن ريال مدريد التأهل إلى دور الستة عشر للبطولة، لتصبح مباراته أمام أوكسير الفرنسي الأخيرة في دوري المجموعات تحصيل حاصل، وبالتالي يدخل اللاعبان الدور المقبل بسجل خال من البطاقات.

مورينيو يرد

وكما كان متوقعا، بدأ مورينيو انتقاده بقصة بعيدة عن قرار العقوبة: “جدتي، التي توفيت قبل بضع سنوات، كانت تقول لي إن الناس لو حسدوك، فعليك أن تكون سعيدا. ذلك ما يحدث لي. هناك لائحة بالنسبة لي وأخرى لبقية المدربين. ما يمكنهم فعله، لا يمكنني أنا القيام به“.

بعد ذلك انتقل إلى مرحلة الهجوم المباشر: “العقوبة تاريخية بالنسبة لي. اعتبر أنها ميدالية وليست عقوبة. أنا لا يمكنني مغادرة المنطقة الفنية، أو الاحتفاظ بالكرة عندما يريدها لاعب منافس، أو التحدث إلى الحكم الرابع، أما الآخرون فيمكنهم ذلك“.

ودافع مورينيو عن طبيعته الشخصية إزاء الانتقادات: “هذه طبيعتي، من الناحية الجيدة ومن الناحية السيئة. لا يمكنني أن أتغير. لديك شخصيتك وعليك أن تكون وفيا لها. هذا ما أعتقده“.

هدوء عقب الكلاسيكو

واكتست تصريحات المدرب بشيء من الهدوء عند الحديث عن هزيمة ريال مدريد في الجولة الماضية من الدوري الأسباني أمام برشلونة 5- صفر “حينها لعب فريق جيدا وفاز، ولعب آخر بشكل سيء فخسر“.

وأكد أنه لم يحمل أي من لاعبيه مسئولية الهزيمة: “لست محبطا من الفريق. لم أتحدث مع أي منهم. لقد استبدلت (الألماني) مسعود أوزيل لأن ذلك كان أفضل للفريق، و(البرازيلي) مارسيلو لأنه حصل على بطاقة صفراء. وسيلعب الاثنان” أمام فالنسيا في الجولة الرابعة عشرة للدوري الأسباني.

كما قال إنه نسي ذلك اللقاء: “تحدثت إلى اللاعبين في غرف الملابس بإستاد كامب نو لمدة ثلاث أو أربع دقائق، ولم أعد إلى الأمر مجددا. المباراة انتهت هناك. هذه الأشياء قد تحدث. أنا أيضا أحرزت ثلاثة وأربعة أهداف في مرماهم“.


الاخبار العاجلة