هكذا كتب الباحث الرياضي شكيب الموساوي عن البروتين

zarioh2010
أعمدة الرأيالواجهة
هكذا كتب الباحث الرياضي شكيب الموساوي عن البروتين

سبورناظور : عماد الذهبي

نشر الباحث الرياضي ابن الريف ” شكيب الموساوي ”  على صفحته الفايسبوكية بحثا خصا به برياضة حمل الأثقال وفوائد البروتينات ومدى تأثيرها على العضلات اليكم البحث 

 

يعتبر البروتين من المركّبات العضوية المعقّدة التركيب، وله وزنٌ جزيئيّ عالي المستوى، ويتكوّن من بعض الأحماض الأمينية التي ترتبط مع بعضها من خلال رابطة ببتيديّة، ويعد البروتين من المركبات الضروريّة في تركيبة ووظائف الخلايا الحيّة، بالإضافة إلى تركيبة الفايروسات . تدخل الكثير من البروتينات في تركيبة الإنزيمات، بالإضافة إلى دورها الهيكليّ والميكانيكيّ كتشكيل المفاصل والدعامات في الهيكل الخلوي، وللبروتين دور مهم وحيوي في الاستجابة المناعيّة ونقل الجزيئات الحيويّة وتخزينها، والبروتين مصدر للأحماض الأمينية فيما يتعلّق بالكائنات الحية الّتي لا تستطيع تشكيل هذه الأحماض بنفسها . يعتبر البروتين من الجزيئات اللاحيويّة الضخمة مع عديدات السكريّات والأحماض النوويّة والدسم؛ حيث تشكل كل ّهذه المجموعة مكوّنات المادة الأساسية الحية، وتحتوي هذه الخلايا الحية على مركبات وعناصر بسيطة كيميائية ومعقّدة؛ حيث إنّها هامّة في بقاء الخلايا حيّة مثل البوتاسيوم والصوديوم والكلور والسكريّات والنشويّات والدهون والبروتينات. البروتين يدخل في تكوين العضلات وبنائها، والعظام والأظافر والجلد والخلايا، بالإضافة إلى أنّ تناول البروتين يساعد في تعافي العضلة بسرعة بعد التمارين، والبروتين يقسم إلى قسمين: فهناك البروتين الحيواني، والبروتين النباتي، ويفضّل تناول البروتين النباتي؛ وهو عبارة عن مسحوق يتكوّن من أشكال مختلفة، وهو سهل التّحضير.
كيفيّة تناول البروتين في كمال الأجسام
………………………………….
يتمّ أخذ ( 0.8 ) غراماً من البروتين لكلّ كيلو غرام واحد من وزن الجسم الكلّي، ومثال على ذلك: في حال كان وزن الجسم للشخص تسعين كيلو غراماً، فإنّه يحتاج إلى (72) غراماً من البروتين يومياً، وهذه الكميّة تناسب الشخص العادي، أمّا الشخص الرياضي فالحد الأدنى له من البروتين ( 0.8) غراماً لكلّ رطل من وزنه، فإذا كان وزنه (90) كيلو غراماً لا بدّ أن يتناول ما يقارب الـ(160) غراماً في اليوم من البروتين. لا بدّ من تخصيص ما يقارب 15% سعرة حراريّة من مصادر البروتين باليوم؛ حيث إنّ غراماً واحداً من البروتين يوفّر أربع سعرات حراريّة في الشخص العادي، أمّا الشخص الرياضي فلا بد أنّ تكون النسبة (30)% من مصادر البروتين يومياً . زيادة مستوى السعرات الحراريّة من مصادر البروتين اليوميّة إلى (40)%، والدهون بنسبة 30%، والكربوهيدرات 30% ، بالإضافة إلى شرب الكثير من الماء والسوائل بما يقارب (12) كوب يومياً تفادياً للآثار السلبيّة الّتي قد يسبّبها البروتين على الكليتين.

[xyz-ihs snippet=”Adsensecarre”]

12313798_934005393301675_7506143889054894544_n

الاخبار العاجلة