هل بنزيمة سعيد أم تعيس في ريال مدريد؟

ADILO
العالمية
هل بنزيمة سعيد أم تعيس في ريال مدريد؟

 

جمهور الفريق الملكي يتساءل حول مستقبل الفتى الفرنسي الذهبي، وهل سيستعيد مستواه؟ أم أنه مجرد صفقة خاسرة أخرى عقدها فلورنتينو بيريز رئيس النادي المدريدي الحالي؟benzema - سبورناظور

يثير المهاجم الفرنسي الدولي كريم بنزيمة الحيرة بين جماهير فريقه الإسباني ريال مدريد منذ انضمامه إليه قادما من ليون الفرنسي الصيف الماضي، وبات السؤال الذي يشغل بالها: هل عدم ظهور بنزيمة بالشكل المأمول يرجع إلى تعاسته داخل الفريق، أم أن هذا هو مستواه الطبيعي بين الكبار؟

 ديارا: بنزيمة مستقر ويتحسن

حيث أكد مواطنه وزميله بالفريق لاسانا ديارا في تصريحات نشرتها صحيفة “آس” الإسبانية أن بنزيمة يشعر باستقرار كبير في النادي الملكي، مؤكدا أن أداءه يتحسن في مبارياته مع الفريق ويزداد تقدما برفقة زملائه ويشعر بسعادة غامرة.

وأضاف ديارا: “أكمل كريم سبعة شهور في ريال مدريد وهو الآن يظهر تقدما هائلا لأنه يفهم كل ما يقال على ما أعتقد”.

وتابع: “مثل أي شيء في الحياة.. عندما تكون حديث العهد في أمر ما، فانك ستحتاج بعض الوقت لتتعلم الأسلوب المتبع. لقد حقق تقدما كبيرا في التواصل مع زملائه. ونحن ننتظر الآن تعافيه من إصابته الأخيرة”.

شفقة أولا

لكن تصريحات ديارا، لم تقلل من الضغوط الموضوعة على المهاجم الفرنسي الدولي، بل أكد الكثيرون أنها جاءت ردا على تصريحات جان ميشيل أولا رئيس ليون الذي أعرب عن شفقته تجاه بنزيمة “المنعزل”، على حد تعبيره.

وقال أولا: “إنه معزول عن زملائه في الغالاكتيكو. إنه يحتاج للمسة إنسانية من مدرب الفريق (مانويل بيلليغريني) وزملائه حتى يستعيد الثقة”.

وأضاف: “إنه من الصعب أن تفعل ذلك في فريق مليء بالنجوم، لكن كريم يحتاج ذلك بشدة لأنه لا يزال صغيرا وقادم من بيئة مختلفة ودولة مختلفة. لقد زرته في مدريد وهو يعيش وحيدا في بيته، بدون أثاث”.

 بنزيمة: الأسوأ ذهب

وكان بنزيمة قد صرح في كانون الثاني/يناير الماضي أنه تأقلم مع الحياة في مدريد وأنه لا يريد الرحيل إلى أي ناد آخر بعد سنوات قليلة أو كثيرة، معترفا في الوقت نفسه أنه عانى من بداية صعبة في إسبانيا، وقال: “الشهور الأربعة الأولى عشت في فندق، وكانت أسوأ فترة في حياتي. لا أريد أن أتخذها عذرا، لكنها انتهت والآن حياتي الخاصة تغيرات وشعوري السابق تبدد”.

وسواء كان بنزيمة سعيدا أو تعيسا في ريال مدريد، فإن المؤكد أن جماهير البلانكوس هم الأتعس بفشل المهاجم الفرنسي في الوصول إلى المستوى الذي جذب أنظار إدارة النادي إليه، حيث لم يحرز سوى 8 أهداف مع الفريق طوال هذا الموسم، منهم 7 في الدوري وهدف وحيد في دوري أبطال أوروبا.

وستنتظر جماهير الفريق الملكي حتى نهاية الموسم لمعرفة إجابة السؤال، وهل تأقلم بنزيمة بالفعل مع الأجواء المدريدية، أم أنه مجرد صفقة خاسرة أخرى.

 

الاخبار العاجلة