7×7: 7 عوائق تقف أمام ريال مدريد نحو استعادة الدوري

elmaliki_86
العالمية
7×7: 7 عوائق تقف أمام ريال مدريد نحو استعادة الدوري

يتساءل الكثيرون: أين تذهب ملايين ريال مدريد؟ ولماذا يغيب الفريق عن منصات التتويج بالدوري المحلي في موسمين متتاليين، رغم عودة فلورنتينو بيريز الذي لم يبخل على الفريق بأمواله، وأعاد الفريق إلى عصر “الجواهر الملكية” بالتعاقد مع أفضل لاعبي العالم، على رأسهم البرتغالي كرستيانو رونالدو والبرازيلي ريكارو كاكا؟

ويحتل الـ”بلانكو” مركز الوصافة في الدوري المحلي في الموسمين الأخيرين، كما يأتي في المركز ذاته حالياً بعد مرور 15 مرحلة من الـ”ليغا”، تاركاً الصدارة للعملاق الكتالوني برشلونة بطل إسبانيا في 2009 و2010.

الغيرة تكاد تقتل البرتغالي جوزيه مورينيو المدير الفني لريال مدريد، الذي أتى إلى إسبانيا خصيصاً للفوز بالدوري المحلي، لكنه اصطدم بعقبة الـ”بلوغرانا” الدائمة، وتجرع منه هزيمة خماسية منذ أسبوعين في المسابقة.

يوروسبورت عربية” ترصد أهم 7 عوائق أمام الفريق الملكي في ظل سعيه لاستعادة لقب الدوري الضائع منه منذ موسمين.

1- أنانية رونالدو

النجم البرتغالي المثير للجدل يعتبر نفسه النجم الأوحد في الفريق الملكي، ويحاول كثيراً أن يحمل بمفرده شعلة هجمات ريال مدريد، ما يجعل إيقافه بمثابة شل تام لحركة الفريق ككل.

2- غرور مورينيو

التصريحات النارية التي يطلقها المدير الفني لريال مدريد غالباً ما تأتي بتأثيرات عكسية، إذ تستفز المنافسين وتجعلهم يُخرجون أفضل ما لديهم في مبارياتهم أمام ريال مدريد بالدوري المحلي.

3- ضعف مقاعد البدلاء

لا يمتلك مورينيو بدلاءً على نفس مستوى الأساسيين في أكثر من مركز، منها حراسة المرمى وقلب الدفاع والمهاجم الصريح، وهو ما يجعل الخيارات أمامه قليلة عندما يختار تشكيلته.

4- قوة المنافس الأوحد

برشلونة يمر حالياً بفترة نضوج لم يرَها منذ سنوات، بقيادة الداهية الأرجنتيني ليونيل ميسي الذي بات لاعباً بلا حل، فلا تُجدي معه أي محاولات من مدافعي الفريق المنافس حتى لو اتسمت بالقوة والعنف.

5- غياب كاكا

يفتقر الفريق في أكثر من نصف الموسم إلى جهود صانع ألعابه البرازيلي المتميز، ويجتهد الكثيرون من لاعبي وسط ريال مدريد من أجل الوصول إلى مستواه لكنهم لا يتمكنون من ذلك.

البطاقات الملونة

الظاهرة الملفتة للأنظار هذا الموسم في ريال مدريد هي كثرة البطاقات التي يحصل عليها لاعبو الفريق، وهي ظاهرة اشتكى منها مورينيو لأنها تهدد الفريق بالغيابات عن المباريات المهمة بالمسابقة.

7- غياب المهاجم الصريح

لا يمتلك الـ”ميرينغي” سوى مهاجم واحد يؤهله مستواه للمشاركة هو غونزالو هيغوين، وإذا غاب للإصابة – كما هو الحال الآن – أو الإيقاف يبدو الفريق بدون مهاجم، ولا يستطيع كريم بنزيمة أن يحل محله.

madrid - سبورناظور

الاخبار العاجلة