رشيد الطوسي: لم أفهم لماذا لعبنا بـ 3 سقائين؟

elmaliki_86
الوطنية
رشيد الطوسي: لم أفهم لماذا لعبنا بـ 3 سقائين؟

rachid taoussi - سبورناظور

أكد الإطار الوطني رشيد الطوسي فيمعرض تحليله لمجريات المباراة ضد منتخب إفريقيا الوسطى، أن الفريقالوطنيخالف كلالتوقعات بأداء وصفه تحت المتوسط بكثير: «لقد أتيحت للاعبينا فرصة ذهبية للمصالحةمع الذات والجمهور على ضوء المعطيات التي رافقتهم خلال النزال. للأسف وأقولها دونتحفظ أحمل المسؤولية للمدرب دومينيك كوبيرلي بطبيعة الحال لأنه أساء إختيارالتشكيلة قبل أن يسيء توظيف اللاعبين، وهنا لا أتفاجأ لأنه أصلا لا يعرف المجموعة. بدا غريبا جدا أن يلعب بثلاثة سقائين دفعة واحدة (الأحمدي هرماش وبرابح) وحتى وإنحاول تغيير التوظيف فإنه لن ينجح في ذلك. وهو ما جعل خط الوسط شبه معاق بغياب لاعبمحوري مبدع على مستوى الخلق والفكر،لقد شاهدنا كيف أن بوصوفة تراجع أداؤه بمرورالدقائق، لأنه لاعب موهوب وتحمل أكثر من طاقته ولعب أمام لاعبين بمقاسات جسديةكبيرة، كما أنه لاعب أطراف وليس لاعب وسط ولمسة من العمق، رغم أنه كان الأبرز، إلاأنه لو تم توظيف لاعب بجواره لكان للأمر والمسألة شكل مختلف»،،,
وأضاف قائلا:«لايعقل أن العرابي ظاهرة بداية البطولة الفرنسية وفي أفضل حالاته لا يقحم وحجي صاحبالخبرة يبقى لغاية ربع ساعة الأخيرة، بدليل أنه حين دخل الإثنان شاهدنا وكأن الشماخعادت له الحياة من جديد وزادت درجة الخطر على الخصم حتى وإن كانت متواضعة وخجولةجدا،إذا كان هذا هو الوضع أمام منتخب إفريقيا الوسطى المتواضع، فأعتقد أن الدفاع لايعطي ضمانات الأمان أمام منتخبات أكثر قوة.. يجب البحث عن ظهيرين عصريين يواكبانالكرة الحديثة التي أصبحت تعتمد على الأطراف والبناأت الجانبية. أما متوسط الدفاعفهو بالنسبة لي نقطة ضعف كبيرة ومثيرة للتساؤلات»،،
وزاد الطوسي بالقول: «بناأتعقيمة تعتمد على الكرات الطويلة التقليدية التي أكل عليها الدهر وشرب، وسط بلا روحوهجوم في المنفى، هذا بإختصار تحليلي للوقائع، إنه تجسيد للمرحلة السابقة التيسادها التواضع وأنا أتساءل كيف ومن وظف هؤلاء اللاعبين ومن يتحمل مسؤولية النتيجةالحالية؟ مجرد سؤال هل هو المدرب الغائب أم من ينوب عنه

الاخبار العاجلة