من يملك مفاتيح قمة الرجاء والوداد؟

ADILO
الوطنية
من يملك مفاتيح قمة الرجاء والوداد؟

يشهد الديربي البيضاوي 108 مواجهات فردية داخل الملعب بين مجموعة من اللاعبين، لعل أبرزها صراع لاعبي الوسط محسن متولي وسير ديا من الرجاء وأيوب سكومة وعبد الحق آيت لعريف من الوداد.

لكن المقارنة لن تكون بين الأربعة فقط، فخطوط الفريقين تضم نجوما في سماء كرة القدم المغربية.

وفيما يلي مقارنة لكل خطوط الفريقين:

 حراسةالمرمى

الوداد البيضاوي: نادر لمياغري

يعتبر الحارس الرسمي للمنتخب المغربي الأول صمام أمان فريقه ونقطة قوته.

يعد مميزا في المواجهات المباشرة وسريع البديهة، لكن عيبه الكبير يبقى الكرات العالية التي كانت سببا في إبعاده عن المنتخب بعد الإقصاء من مونديال 2006.

عانى من التناوب الذي فرضه المدرب بادو الزاكي في حراسة المرمى بينه وبين الحارس الدولي الآخر كريم فكروش، لكن الهزيمة بالميدان أمام الجديدة واحتجاج جماهير الوداد رسمت لمياغري في حراسة الوداد طيلة مرحلة الإياب.

الرجاء البيضاوي: طارق الجرموني

حارس دولي سابق بطل إفريقيا للشبان في 1997 وشارك في مونديال الشباب بماليزيا 1997 والألعاب الاولمبية بسيدني 2000 وكأس إفريقيا 2006 بمصر.

وسبق له اللعب لكل من شباب المحمدية والجيش الملكي والوداد البيضاوي.

استقبل بترحاب شديد عندما جاء للرجاء، لكن أخطاءه في الجولات الأخيرة أخافت الأنصار. تلقى أهدافا يتحمل مسؤوليتها كهدف بيترو اتليتكو بأنغولا وشباب المسيرة بالعيون وهدف الكوكب المراكشي.

يعتبر البعض توقفه عن الممارسة لمدة سنة سببا في تراجع مستواه، ويؤكدون أنه سيعود الحارس المغربي الأول في الموسم القادم.

يتميز الجرموني بطول قامته التي تساعده على تلقي الكرات العالية وسرعة تداخلاته أمام المهاجمين، لكنه يعاني في الكرات البعيدة.

خط الدفاع

دفاع الفريقين متوازن يضم عناصر خبرة كاللويسي وجريندو وجيل الشباب كاولحاج ومامادو نداي.

يتميز الفريقان بالاعتماد على ظهيري الدفاع في الهجوم رشيد السليماني وحماد العلمي في اليمين وزكريا الزروالي وخالد السقاط في اليسار، مع امتياز طفيف للرجاء نتيجة خبرة السليماني كما أن تواجد ياسين بلخضر في الاحتياط يعطي لجوزيه روماو اختيارات متعددة.

الوداد البيضاوي: حمادة العلمي وخاد السقاط و مامادو نداي وهشام اللويسي

الرجاء البيضاوي: رشيد السليماني وزكريا الزروالي ومحمد أولحاج وعبد اللطيف جريندو.

خطالوسط

صراع اللقب سيلعب في منطقة وسط الميدان، في الذهاب تفوقت الوداد وسيطرت على اللقاء، لكن عدة تغييرات يعرفها الجانب الرجاوي في الإياب، أبرزها وجود كوكو والذي أعطى الثقة لوسط الميدان.

يتوفر الفريقان على أجود عناصر الدوري في الوقت الحالي محسن متولي وأيوب سكومة وعبد الحق أيت لعريف.

ويملك محسن متولي خيوط أمل الرجاء بين يديه، شريطة أن يستفيق السنغالي سير ديا من سباته، لكن الوداد يملك ثلاثة لاعبين قادرين على صنع اللعب في هذه المنطقة، هم سكومة وآيت لعريف واجدو.

وتبقى منطقة الوسط الصراع المفتوح بين المدربين حول كيفية السيطرة عليها وشل حركة الخصم.

الوداد البيضاوي: محمد بنرابح وأيوب سكومة وأحمد أجدو وعبد الحق أيت لعريف.

الرجاء البيضاوي: غيهي كوكو ورضوان بقلال وسيرديا ومحسن متولي  

الهجوم

يتساوى هجوم الفريقين في عدد الأهداف المسجلة (33 هدف لكل فريق) لكن الرجاء البيضاوي أصبح يضم ثنائي خطير سجل 19 هدف في الدوري (10 لنجدي و9 للصالحي) مقابل 10 أهداف لموتيس و3 لفوزي عبد الغاني.

ولذلك يعتبر هجوم الرجاء الأقوى والأكثر فاعلية، فالفريق يسجل من أنصاف الفرص، بينما يشتكي الوداديون من ضعف فاعلية هجومهم الذي ضيع فرص بالجملة في المقابلات الأخيرة للدوري تسبب في تراجع نتائجهم.

الوداد البيضاوي: ليس موتيس وفوزي عبد الغاني

الرجاء البيضاوي: عمر نجدي وياسين الصالحي

الاخبار العاجلة